Jumat, 17 April 2009

حكم أكل الثمار التي علي الأشجار والساقطة منها للغير

بسم الله الرحمن الرحيم . قال الإمام أبو إسحاق إبراهيم بن علي الشيرازي رحمه الله تعالي في كتابه " المهذب " : وإن مر ببستان لغيره وهو غير مضطر لم يجز أن يأخذ منه شيئا بغير إذن صاحبه ; لقوله صلي الله عليه وآله وسلم : " لا يحل مال امرئ مسلم إلا بطيب نفسه . انتهي . قال الإمام محي الدين أبو زكريا يحي بن شرف النووي رضي الله عنه في كتابه " المجموع شرح المهذب " (١٠/٦٨) ، دار الكتب العلمية ، الطبعة الأولي ٢٠٠٧م - ١٤٢٨ ه : { الشرح } : هذا الحديث رواه البيهقي في كتاب الغصب من رواية علي بن زيد بن جدعان عن أبي حرة الرقاشي عن أبيه عن عمه أن رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم قال : " لا يحل مال امرئ مسلم إلا بطيب نفس منه " ، وإسناده ضعيف ، علي بن زيد ضعيف . وعن ابن عباس أن النبي صلي الله عليه وآله وسلم خطب الناس في حجة الوداع فذكر الحديث وفيه : " لا يحل لامرئ من مال أخيه إلا ما أعطاه من طيب نفس " ، رواه البيهقي في كباب الغصب بإسناد صحيح . قال أصحابنا : وحكم الثمار الساقطة من الأشجار حكم الثمار التي علي الشجر إن كانت الساقطة داخل الدار ، وإن كانت خارجة فكذلك إن لم تجر عادتهم بإباحتها ، فإن جرت فوجهان : أحدهما : لا يحل كالداخلة : وكما إذا لم تجر عادتهم بها لاحتمال أن هذا المالك لا يبيح . وأصحهما : يحل ; لاطراد العادة المستمرة بذلك وحصول الظن بإباحته ، كما يحصل تحمل الصبي المميز الهدية ويحل أكلها . والله أعلم . انتهي . قال الشيخ عادل أحمد عبد الموجود وإخوانه في تعليقهم علي "المجموع شرح المهذب" : { حديث " لا يحل مال امرئ مسلم إلا بطيب نفس منه } أخرجه أحمد في المسند (٥/٧٢) ، والدارقطني في سننه (٣/٢٦) ، والبيهقي في سننه (٦/١٠ ، ٨/١٨٢) . وذكره الهيثمي في المجمع (٤/١٧٥) ، وقال : رواه أبو يعلي عن أبي حرة الرقاشي عن عمه ، وفيه أبو مرة وثقه أبو داود وضعفه ابن معين . { حديث " لا يحل لامرئ من مال أخيه إلا ما أعطاه من طيب نفس" } : أخرجه البيهقي في سننه (٦/٩٧) . وذكر الهيثمي في المجمع ويوجد شواهد كثيرة لهذا الحديث ، فانظره (٤/١٧٤- ١٧٥) . انتهي . والله أعلم بالصواب .

Tidak ada komentar:

Poskan Komentar